دور النصرة في حفظ نظام الأمة وتطبيقاتها الفقهية

فواز غازي العتيبي

الملخص


النصرة هي: الإعانة على تحصيل مطلوب أو دفع مرهوب، وهي من فروض الكفاية، وتكون لله ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم ولغيرهم من المظلومين، ويهدف البحث إلى بيان علاقة النصرة بما يشابهها من المصطلحات: الجهاد، دفع الصائل، الحسبة. وبين أن النصرة أعم وهذه الأفراد تدخل تحتها وبين البحث الفروق بين هذه المصطلحات.

ويتناول البحث طرق النصرة وأنها تكون بالقول والفعل والكف عن الفعل. ويتناول شروط وجوبها، ويبين المستحق للنصرة وأنها تكون: للدين ولولي أمر المسلمين وللأفراد من المسلمين وغيرهم.

وهدف البحث بيان دور النصرة في حفظ نظام الأمة وبين أنها تحقق مقصد حفظ نظام الأمة من جانب الوجود: بتحصيل المصالح واجتناب المفاسد. ومن جانب العدم: بسدّ ثلمات الهرج والفتن والاعتداء. وتحقق المقاصد الضرورية، وتحقق مقاصد الشرع التي تدعو إلى التعاون والأخوة والموالاة.

ويتناول البحث قضايا فقهية يبرز فيها دور النصرة في حفظ نظام الأمة من خلال الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، والموقف من السجين السياسي، وتطبيق الحدود، وتنظيم العلاقة بين الحاكم والمحكوم.


الكلمات المفتاحية


النصرة، المقاصد الشرعية، الفقه الإسلامي

النص الكامل:

PDF

المراجع العائدة

  • لا توجد روابط عائدة حالياً.


Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution 4.0 International License.