تخصيص العلة

مازن إسماعيل هنية

الملخص


الملخص : يتناول هذا البحث مسألة أصولية في باب القياس، وهي تخلف حكم الأصل عن علته في صورة من صورها، وقد اعتبر عدد من الأصوليين ذلك تخصيصاً للعلة، واعتبره آخرون نقضاً لها، وقد قسم البحث المسألة إلى أقسام مختلفة، من حيث كون العلة منصوصة، أو مستنبطة، أو أعم من ذلك، فتعرض لأقوال العلماء في كل قسم، مناقشاً ومرجحاً، ثم بسط قول الغزالي في هذه المسألة؛ لما له من الأهمية.

النص الكامل:

PDF