دور وزارة البيئة في تعريف المواطن الأردني بقضايا البيئة: دراسة ميدانية

راية فريد السلواني

الملخص


هدفت الدراسة التعرف إلى دور وزارة البيئة الأردنية في التوعية العامة بقضايا البيئة، وإلى مدى معرفة المواطن الأردني بالثقافة البيئية والسلوك العام من خلال الإعلام البيئي، ومدى مشاركة الأردن في قضايا البيئة العالمية، ومدى معرفة الثقافة القانونية المتعلقة بقضايا البيئة. كما هدفت التعرف إلى مدى فاعلية وسائل الإعلام التي استخدمتها وزارة البيئة في نشر الوعي البيئي عند المواطن الأردني، وإلى معرفة الفروق في معرفة المواطن بقضايا البيئة تبعاً لمتغيرات: النوع الاجتماعي، العمر، مستوى التعليم، ومكان السكن. وقد شملت الدراسة عينة عشوائية بسيطة عددها (180) مواطناً أردنياً، وتم تطوير أداة تكونت من (35) فقرة، موزعين على محاور الدراسة. واستخدمت الدراسة منهج المسح الاجتماعي.
وتوصلت الدراسة إلى أن دور وزارة البيئة في التوعية العامة بقضايا البيئة كان متوسطاً وإيجابياً، وإلى وجود مستوى مرتفع من المعرفة لدى المواطن الأردني بالثقافة البيئية والسلوك العام. وأن مدى مدى معرفة المواطن بمشاركة الأردن في قضايا البيئة العالمية كان متوسطا ويرتكز هذا الوعي في حماية الطبيعة والتنوع ومكافحة التصحر، وأن مدى معرفة المواطن بالثقافة القانونية المتعلقة بقضايا البيئة متوسطاً، وأن مستوى فاعلية وسائل الإعلام التي استخدمتها وزارة البيئة في نشر الوعي كان متوسطاً، وتبين أن وسيلة المجلات هي أكثر الوسائل الإعلامية فاعلية في الوزارة يليها الفيسبوك ثم الملصقات. كما أشارت النتائج إلى عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية لمعرفة المواطن الأردني تبعاً لمتغيرات: النوع الاجتماعي والعمر ومكان السكن ومستوى التعليم.

الكلمات المفتاحية


المعرفة، الإعلام البيئي، قضايا البيئة، المواطن الأردني.

النص الكامل:

PDF


Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution 4.0 International License.