القضاء والقدر في الفكر الجاهلي: "دراسة تاريخية عقدية"

هالة غسان الحسين, أحمد عبد العوايشة

الملخص


تناولت هذه الدراسة مسألة القضاء والقدر عند العرب في الجاهليّة عرضًا وتقويما، بمنهج تاريخيّ تحليليّ، حيث ناقشت مفهوم القضاء والقدر، وحقيقة الإيمان به، وارتباطه بتوحيد الربوبيّة، مع التعريج على قضيّة رمزيّة الدهر والزمان كمصدر للشر والألم، مستعينة بالوثائق التاريخية المتعلقة بتلك الحقبة وأهمها الشعر الجاهليّ.
ولقد توصلت الدراسة إلى أنّ القضاء والقدر كان معروفًا في الجاهلية بصورة مضطربة، حيث اخضع الجاهلي نفسه إلى جبرية مطلقة، ممّا أفضى إلى نوع من العبثيّة، كما أنّه اختلق نوعًا من الثنائيّة بين مصدر الخير والشر، ولقد كان تشخيص الدهر وعتابه ونسبة الشرور له أمرا شائعًا عند الجاهليين، هذا ولقد كان من آثار الجاهليّة في هذا الباب الاعتقاد بالكهانة والسحر كنوع من وقاية الإنسان من قدره.
ولقد جاء الإسلام بتوجيه إيمانيّ لهذه الرؤية قائم على الإيمان بالقضاء والقدر خيره وشره والرضا به، كلٌّ من عند الله ، مع التأكيد على مسؤوليّة الإنسان تجاه فعله، وامتلاكه إرادة حرّة في اختيار طريقه.

الكلمات المفتاحية


الجاهليّة، القضاء، القدر، الدهر.

النص الكامل:

PDF


Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution 4.0 International License.