دور الإعلام في العصر الحديث في ترسيخ العقيدة الإسلامية

ماهر عارف صالح موسى, عطا الله بخيت حمَّاد المعايطة

الملخص


هدفت هذه الدراسة إلى الكشف عن مفهوم الإعلام الإسلامي، ودوره في ترسيخ العقيدة الإسلامية، وذلك من خلال مبحثين؛ قدَم مبحثها الأول تمهيدا عن مفهوم الإعلام، ومفهوم الإعلام الإسلامي، ثم تناول الوسائل الإعلامية في العصر الحديث (المقروءة، والمسموعة والمرئية) وشبكة المعلومات العالمية، ودور كل منها في نشر العقيدة الإسلامية وترسيخها.
وبيّن مبحثها الثاني الأساليب الإعلامية في العصر الحديث، وتطرق لنظريات الإعلام، ومن ثم كيف يمكن توظيف هذه الأساليب والنظريات في خدمة العقيدة الإسلامية من خلال تطوير وسائل الإعلام الإسلامي، والارتقاء بالبرامج المقدمة في هذه الوسائل، ثم جاءت الخاتمة مبينة أهم النتائج والتوصيات.
وقد تمثلت نتائج الدراسة في ما يأتي:
الإعلام الإسلامي ليس إعلاماً مختلفاً في أساليبه أو موضوعه أو فنونه المتنوعة عن الإعلام المعاصر، لكنّه ذو صبغة خاصّة مستمدّة من روح الشريعة الإسلامية.
يعبّر الإعلام الإسلامي عن قيم المجمع الإسلامي وأصالته وتراثه الفكري والعقائدي.
للإعلام الإسلامي دور فعال في ترسيخ العقيدة الإسلامية عبر الوسائل المختلفة.
فتحت التطورات التقنية الهائلة وتكنولوجيا الاتصالات، المستخدمة في مختلف وسائل الإعلام المعاصر، آفاقًا جديدة للدعوة الإسلامية والعمل الإسلامي، وأصبح استغلالها في الدعوة ضرورة ملحة.
ساهمت التقنيات الحديثة، في مجالات الطباعة والتصوير والحاسوب والإذاعة والتلفاز والإنترنت، في خدمة الإعلام الإسلامي الهادف إلى ترسيخ العقيدة الإسلامية.

الكلمات المفتاحية


إعلام، إعلام اسلامي، عقيدة إسلامية.

النص الكامل:

PDF


Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution 4.0 International License.