مقومات الإعلامِيّة المسلمة وضوابط عملها في ضوء القرآن الكريم

تسنيم نور الدين المهيدات

الملخص


يهدف هذا البحث إلى الكشف عن جملة من مقومات الإعلامِية المسلمة وضوابط عملها في ضوء القرآن الكريم؛ من خلال استنباط مجموعة من هذه المقومات التي جاءت الإشارة إليها في معرض ما قصه الله عز وجل عن بعض النساء وأخبارهن في القرآن الكريم، وملاحظة الدلالات الإعلامية التي تبرز في صورة مقومات لا بد أن تتوفر في الإعلامية المسلمة لممارسة العمل الإعلامي؛ بحيث تنطبع بطابع خاص يميزها عن واقع مثيلاتها من القائمات بالاتصال، كل ذلك يأتي في إطار بلورة رؤية جديدة، وتأسيس منهج في قراءة نصوص القرآن الكريم بلغة العصر، حيث يندرج هذا التوجه في إطار التفسير الموضوعي للقرآن الكريم، ولعل هذا البحث يشكل نواة التفسير الإعلامي للقرآن، مستخدماً المنهج التأصيلي، والوصفي التحليلي في عرض الاستنتاجات للمقومات والضوابط من خلال أحداث القصص القرآني الخاص بالنساء.
وقد توصل الباحث إلى جملة من النتائج منها، الفهم الواقعي الإعلامي لنصوص الكتاب الكريم وتنزيلها عملياً في الميدان المعاصر، من أبرز ما يوصي به، استمرار مثل هذه الدراسات لجميع الموضوعات التي تضمنتها آيات القرآن الكريم عموماً في إطار الرؤية الإعلامية.

الكلمات المفتاحية


الإعلامِيّة المسلمة، الإعلام في القرآن، ضوابط الإعلام الإسلامي.

النص الكامل:

PDF


Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution 4.0 International License.