تخصيص العموم بالعرف،وأثره في الفروع الفقهية

ماهر حامد الحولي

الملخص


الملخص : بينت هذه الدراسة تخصيص العموم بالعرف وأثره في الفروع الفقهية، حقيقة التخصيص والعموم والعرف وأقوال العلماء في تخصيص العموم بالعرف منتهية إلى جواز تخصيص العام بالعرف مع بيان أثر ذلك في: العبادات والمعاملات والجنايات، مظهرة أن العرف كان وما زال وسيظل باباً واسعاً لنمو التشريع وتطوره؛ لأنه يتفق مع ملابسات الناس ومقتضيات الزمان وملاحقة التطور البشري يمد الفقهاء والمفتين بأحكام مناسبة لعصرهم ويرشدهم إلى مقاصد الناس وتصرفاتهم.

النص الكامل:

PDF