الامتيازات والحصانات الممنوحة لموظفي "الأونروا" في السلطة الفلسطينية - "دراسة تحليلية في ضوء القانون الدولي"

محمد نعمان النحال

الملخص


الملخص : عالج هذا البحث بعض جوانب العلاقة بين السلطة الوطنية الفلسطينية ووكالة الأمم المتحدة لرعاية وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى "الأونروا" خصوصاً ما يتعلق بالامتيازات التي تقدمها السلطة الفلسطينية للأونروا كمنظمة دولية وللعاملين بها ، وكذلك الحصانات الممنوحة للأونروا وموظفيها ، وقد أثبت البحث أن جملة الامتيازات الممنوحة لموظفي الأونروا ليست مطلقة بل هي مقيدة بما يحقق أهداف المنظمة ، كما أن الحصانات الممنوحة لهم قاصرة على الأفعال المتعلقة بعملهم في المنظمة . وقد توصل الباحث إلى جملة من التوصيات كان أهمها ضرورة احترام السلطة الفلسطينية للامتيازات الممنوحة لموظفي وكالة الأمم المتحدة "الأونروا" وذلك استناداً لأحكام القانون الدولي العام واتفاقية المقر الموقعة بين السلطة الفلسطينية ووكالة الأمم المتحدة "الأونروا"، بالإضافة إلى احترام الحصانات الممنوحة لموظفي الوكالة وعدم إرغامهم بأي شكل من الأشكال للإدلاء بأي معلومات تتعلق بأعمالهم الرسمية حتى ولو كان ذلك بعد انتهائهم من الخدمة ، كما يجب على كافة الأجهزة الأمنية والشرطية في السلطة الوطنية الفلسطينية احترام حصانة الموظفين الدوليين من التفتيش والاستيلاء على أمتعتهم الرسمية والشخصية.

النص الكامل:

PDF PDF