مراقبة المتهم إلكترونياً كوسيلة للحد من مساوئ الحبس الاحتياطي - دراسة تحليلية

ساهر إبراهيم الوليد

الملخص


الملخص : لم يلق نظام المراقبة الجنائية الإلكترونية كوسيلة بديلة للحبس الاحتياطي قبولاً لدى معظم الدول التي أخذت بهذا النظام كبديل للعقوبة السالبة للحرية، حيث يعترض هذا النظام بعض الصعوبات التي جعلت بعض الدول التي أخذت به كنظام بديل للحبس الاحتياطي على سبيل التجربة العدول عنه. وفي هذا البحث نسلط الضوء على أهمية تطبيق المراقبة الجنائية الإلكترونية كوسيلة بديلة للحبس الاحتياطي انطلاقاً من أن المتهم المحبوس احتياطياً يتمتع بقرينة البراءة، وهو لذلك في مركز أولى من المدان في الاستفادة من هذا النظام. وقد عرضنا في هذا البحث لأهم المبررات التي تدعو إلى تطبيق نظام المراقبة الجنائية الإلكترونية كبديل للحبس الاحتياطي، كما تناولنا الصعوبات التي تعترض تطبيق هذا النظام على المحبوسين احتياطياً، وأهمها الحق في التعويض عن المراقبة الإلكترونية غير المبررة، ومدى جواز خصم مدة المراقبة من مدة العقوبة في حالة الإدانة، وقد انتهينا إلى مجموعة من النتائج والتوصيات التي تضمنتها خاتمة هذا البحث.

النص الكامل:

PDF (English)