حرية المعتقد في الإسلام وأثرها في تحقيق السلام في المجتمع الإسلامي

إسماعيل رفعت عبد المطلب

الملخص


الملخص : يدور هذا البحث حول نوع من أهم أنواع الحريات الخاصة وأجلَّها وأرفعها، والتي أقَّرها الإسلام لكافة البشر؛ ألا وهي (حرية المعتقد). وقد بيَّن هذ البحث كيف أن الإسلام – المتمثل في القرآن الكريم والسنة المطهرة واجتهاد الفقهاء – أصَّلَ لهذه الحرية. فالإسلام لم يكتفِ بتحقيق السلام بين المسلمين في المجتمع الإسلامي، بل تعداه إلى غير المسلمين؛ بأن كفل لهم حريتهم في اختيار عقائدهم، وعدم إكراههم على التحول عن معتقداتهم إلى الإسلام، بل وصان أماكن عبادتهم، وحفظ كافة حقوقهم، وحذر من التعرض لهم بسوء في عقيدتهم وممارستهم لها، أو في غير ذلك من الحقوق. ولا شك أن هذا الأمر يحفظ به الإسلام دعائم المجتمع الإسلامي، ويصونه من التناحر والنزاعات والعصبيات، ويحقق له السلام.

النص الكامل:

PDF (English)