مِنْ مَنْهَجِ الإمَامِ النَّسَائِي في سُنَنِهِ الكُبْرَى (دراسةٌ حَدِيثية)

غسان عيسى هرماس

الملخص


الملخص : الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على رسوله الأمين، وبعد فإنَّ لكل عالم من العلماء منهجه الخاص في كل مُصَنَّفٍ يصنفه، أو كتاب يضعه، والحال كذلك عند علماء الحديث، غير أن كثيرًا منهم لم يكشفوا عن مناهجهم في مؤلفاتهم، وتركوا فضل ذلك للاحقين ينالون به شرف الانتساب إلى ورثة الأنبياء. ومن أعيان هؤلاء العلماء ومقدميهم الإمام النَّسَائي، الذي لم يكشف لنا عن منهجه في كتابه (السنن الكبرى). فرأيت أن أخص كتابه بالدراسة والبحث، رجاء أن أكشف بعض جوانب منهجه فيه، وقد جعلت ذلك في مقدمة وسبعة مباحث ،هي: المبحث الأول: ترجمة موجزة للإمام النَّسَائي _ رجمه الله _ _ _ تعالى _ _. المبحث الثاني: مكانة السنن الكبرى بين كتب السنة، وثناء العلماء عليها، وشرط النَّسَائي فيها. المبحث الثالث: صيغ التحمل والأداء. المبحث الرابع: علوم الرواة. المبحث الخامس: ألفاظ الجرح والتعديل. المبحث السادس: منهج النَّسائي في إيراد الأسانيد والمتون. المبحث السابع: حكمه على أحاديث كتابه، وكلامه على عللها، وسبب إخراجه للحديث المعلول. وأنهيت البحث بخاتمة ضمنتها نتائج البحث، وتوصيات ذكرتها لأهميتها.

النص الكامل:

PDF (English)