الخطاب النّقديّ الأدونيسيّ بين مصطلحات ثلاثة؛"التّراث" و"حداثة الإبداع(الكتابة)" و"الحداثة البعديّة"- مقاربة نقديّة

زين العابدين محمود العواودة

الملخص


الملخص : تندرج هذه الدّراسة في سياق الكشف عن أهميّة تعيين المصطلح النّقديّ العربيّ (المماثل للقديم أو المعرّب أو المترجم أو الدّخيل أو المشتقّ أو المبتدع) في الخطاب النّقديّ الحداثيّ وبيان دلالته أو توجيه مضمونه فيه . والكشف عن دوره في التّأسيس للحداثة الشّعريّة العربيّة والتّأصيل لها في الفكر الإبداعيّ العربيّ المعاصر. وذلك في منظور رائدها الشّاعر النّاقد أدونيس(علي أحمد سعيد) السّوريّ الأصل واللّبنانيّ الجنسيّة الذي نقد العقل العربيّ بطروحاته الفكريّة-النّقديّة الجديدة واختطّ لنفسه مسارًا شعريًّا متساوقًا مع الأيديولوجيا التي نظّر لها طويلا وما يزال على ذلك منذ ما يزيد على ستّة عقود. وهو يرود اليوم أبرز اتّجاه نقديّ-شعريّ على ساحة الفكر الإبداعيّ العربيّ المعاصر. وذلك بفعل تنظيراته النّقديّة الصّريحة وممارسته الشّعريّة المؤدلجة المتجليّة في دواوينه العديدة المثيرة للجدل على ساحتي الشّعر والنّقد العربيّين قبولاً ورفضًا؛ لأنّها مؤسّسة في الأصل على رؤية فكريّة مغايرة في منظوره الفلسفيّ-الإبداعيّ للمألوف المتداول في الموروث العربي الفكري والدّينيّ والثّقافيّ والسياسي ورافضة لكلّ السّلطات النّاجمة عنه في الماضي وفي الحاضر وبانية لسلطة-هُويّة-أيديولوجيّة وثقافيّة جديدة. وتحقيقًا لأهداف الدّراسة الرّئيسة أسّس الباحث معالجته لموضوعها على المحاور الآتية: مفتتح: المصطلح النّقديّ عماد نظريّة الحداثة الأدونيسيّة أولاً: التّراث؛ ماهيّته وإشكاليّة تأويله وعلاقته بالنّصّ الشّعريّ في المنظور الحداثيّ الأدونيسيّ ثانيًاً: حداثة الإبداع(الكتابة)؛ المفهوم والفضاء الدّلاليّ للمصطلح في المنظور الحداثيّ الأدونيسيّ ثالثاً: الحداثة البعديّة؛ المفهوم والأفق الدّلاليّ للمصطلح وموقف أدونيس منها الكلمات المفتاحيّة: المصطلح النّقديّ العربيّ،التّراث،حداثة الإبداع،الحداثة البعديّة،الخطاب النّقديّ،الكتابة،النّصّ، المصطلح المماثل للقديم،المعرّب، المترجم، الدّخيل، المشتقّ، المبتدع.

النص الكامل:

PDF (English)


Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution 4.0 International License.