دور الضّمائر في تحقيق التّماسك النّصي في سورة الحج

حمزة غازي عيسى

الملخص


يشير مصطلح "التّماسك النصّيّ" في أدبيّات اللّسانيّات النّصّيّة ، وتحليل الخطاب إلى التّآلف ، والانسجام ، والاتّساق ، بين تلك العناصر المكوّنة للنّصّ ، والّتي تشمل جميع الرّوابط الشّكليّة والمضمونيّة ، وتصنعُ أو تمثِّلُ – في الوقت ذاتِه – نسيجًا قويًّا للنّصّ على المستويين : السَّطحيّ ، والعميق.
يهدف هذا البحث إلى تقديم تصوّرٍ نظريّ عن دور الضّمائر في تحقيق التّماسك النّصّي ، باعتبارها إحدى آليّات الرّبط والانسجام التي تحقق التّماسك النّصيّ، ثم يتّخذ البحث من سورة الحجِّ نموذجًا للتّطبيق ، كاشفًا عن التّناغم والانسجام في تداوليّة الضّمائر بأنواعها المختلفة فيها . ويتضمّن البحث تمهيدًا في مفهوم التّماسك النصي ، ودور الضّمائر في تحقيقه ، ويكشف في التطبيق عن أربع سماتٍ رئيسة للإحالة بالضّمائر في سورة الحجّ ، وهي : كثافتُها وتدفُّقها ، وتنوّعُ مجالِها الإحاليّ ، وتعدُّدُها لكلِّ مرجع ، والالتفاتُ والتنقُّلُ بينها.

الكلمات المفتاحية


الضّمائر ، التّماسك النّصي ، الإحالة بالضّمائر، سورة الحجّ.

النص الكامل:

PDF


Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution 4.0 International License.